عبدالله بن زايد يؤكد أهمية تطوير العلاقات مع إيرلندا

21 نوفمبر, 2013 10:39 ص

15 0

استقبل الرئيس الإيرلندي مايكل دي هيجنز، في دبلن أمس، سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية الذي يزور إيرلندا حالياً.

ونقل سموه خلال اللقاء تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، للرئيس الإيرلندي، وتمنيات سموه لإيرلندا وشعبها بدوام التقدم والازدهار.

وأكد سموه أهمية العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات، بما في ذلك الحاجة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية، خاصة في مجالات الطاقة والاستثمار.

من جانبه، حمّل الرئيس الإيرلندي سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تحياته إلى صاحب السمو رئيس الدولة، مؤكداً حرص بلاده على تعزيز علاقات إيرلندا مع دولة الإمارات، والتي توليها حكومة بلاده اهتماماً خاصاً نظراً للمكانة المتميزة التي وصلت إليها دولة الإمارات.

وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين ووسائل تعزيزها، إضافة إلى بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

ونقل سموه خلال اللقاء تحيات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.. إلى رئيس الوزراء الإيرلندي وتمنيات سموهما لإيرلندا وشعبها دوام التقدم والإزدهار.

وبحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ورئيس الوزراء الإيرلندي علاقات التعاون والصداقة القائمة بين البلدين وسبل تعزيز جهودهما في تطوير وتنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية والطاقة المتجددة، إضافة إلى محاولة تقديم التسهيلات اللازمة لتجديد تأشيرات الطلبة الإماراتيين الدارسين في إيرلندا.

كما تم استعراض آخر التطورات الاقليمية والدولية ومن ضمنها تطورات الأوضاع في مصر وسوريا.

من جانبه حمل رئيس الوزراء الإيرلندي سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تحياته إلى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وسمو ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.. مؤكداً حرص بلاده على تعزيز أواصر علاقاتها مع الإمارات التي توليها اهتماما خاصا.

ورحب رئيس وزراء إيرلندا بزيارة سمو الشيخ عبدالله بن زايد والوفد المرافق، معربا عن ثقته بأن هذه الزيارة ستضيف لبنة جديدة إلى العلاقات الثنائية وتتيح الفرصة للتبادل التجاري والاستفادة من إمكانات وقدرات البلدين في المجالات كافة.

وكانت وزارة الخارجية اجرت من خلال موقعها الإلكتروني وتطبيقها للهواتف الذكية استبياناً لقياس رضا المواطنين وأخذ مقترحاتهم عن خدمة «تواجدي» التي تقدمها الوزارة لمواطني الدولة للتسجيل فيها عند سفرهم للخارج، وتمكن الوزارة وبعثاتها الدبلوماسية من التواصل معهم في حالات الضرورة.

تأتي هذه الخطوة في إطار حرص وزارة الخارجية على تطوير وتحسين خدماتها المقدمة للجمهور من خلال قياس رضا المتعاملين.

وبلغ عدد المشاركين في الاستبيان 1728 شخصاً من مختلف الفئات العمرية، حيث بلغت نسبة المشاركين في الاستبيان الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 40 عاما 67 في المئة، و 19 في المئة فوق الـ41 عاما، و15 في المئة أقل من 20 عاما.

وبلغت نسبة الرضا العام عن الخدمة 90 في المئة، منها 71 في المئة "راض جدا"، و 21 في المئة راض، و 6 في المئة مقبول، و2 في المئة غير راض.

وأوضح الاستبيان أن 21 في المئة من المشاركين سجلوا في الخدمة أكثر من مرة، الأمر الذي يقيس نسبة الولاء للخدمة والذي تعمل الوزارة لتحسينه ورفعه. كما أوضح 95 في المئة من المشاركين في الاستبيان أنهم لم تواجههم أي صعوبات عند التسجيل في الخدمة، وأفاد 98 في المئة منهم بأنهم سيوصون الآخرين بالتسجيل في تواجدي عند سفرهم للخارج لأي غرض، لما لها من أهمية قصوى في تواصل سفارات الدولة وقنصلياتها معهم في حالات الضرورة والطوارئ التي تتطلب ذلك.

وبلغت نسبة الرضا "راض" عن الرد والاستجابة لاستفسارات المواطنين عن الخدمة 85 في المئة، وعن السؤال عن كيفية السماع عن الخدمة أفاد 72 في المئة بأنهم سمعوا عن الخدمة عن طريق الرسائل النصية، و15 في المئة عن طريق وسائل الإعــلام الأخرى، و9 في المئــة من المشاركــين سمعوا عن الخدمة عن طريق موقع الوزارة، و3 في المئة عن طريــق الدعاية الشفويــة.

وقال عيسى عبداللـه الكلباني مدير إدارة شؤون المواطنين في وزارة الخارجية إن الوزارة تتوجــه بالشكر لجميع المواطنين الذين شاركوا في تعبئة الاستبيان، وإن الوزارة سوف تأخذ في الاعتبار نتائج الاستبيان بهدف تحسين الخدمة وتطويـرهـا والتوعية والترويج لها وتسهــيل عملية التسجيل فيها من خلال عدة قنوات، سواء كان عن طريق الموقع الإلكتروني للوزارة أو تطبيــق الوزارة للهواتف الذكية والمتوفر لأنظمة آي أوس وأندرويد.

استقبل عيسى عبدالله الكلباني مدير إدارة شؤون المواطنين بوزارة الخارجية، مجيد سليماني نائب سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى الدولة.

مصدر: albayan.ae

إلى صفحة الفئة

Loading...