«دوبال» تكرم 25 موظفاً أتموا ربع قرن في العمل

25 نوفمبر, 2013 03:57 ص

66 0

كرمت مؤسسة دبي للألمنيوم (دوبال) 25 موظفاً أتموا ربع قرن من العمل في المؤسسة، حيث انضموا للعمل في المؤسسة في العام 1988، وذلك خلال حفل عشاء أقيم أخيراً بمضمار ميدان لسباقات الخيل بند الشبا. وكان احتفال هذا العام، العاشر من نوعه، حيث بدأته المؤسسة في العام 2004، بالتزامن مع احتفال دوبال بمناسبة مرور 25 عاماً على تدشينها، في العام 1979. وإجمالاً، تم تكريم 470 موظفاً، أتموا مسيرة ربع قرن من العمل في دوبال، فيما احتفل 170 موظفاً بالعمل مع دوبال لـ 30 عاماً متواصلة.

وقال عبدالله جاسم بن كلبان، الرئيس والرئيس التنفيذي لدوبال: يتميّز جميع المكرمين الليلة بإنجازاتهم الشخصية التي أسهمت في نجاح المؤسسة، ففي العام 1988 أي في عام انضمامهم للمؤسسة - كانت دوبال في عامها التشغيلي التاسع، وعلى امتداد 25 عاماً منذ ذلك الوقت، نجحت دوبال في زيادة طاقتها الإنتاجية من نحو 150 ألف طن متري سنوياً، إلى أكثر من مليون طن متري في العام، واليوم تمتلك دوبال 1573 خلية إختزال للألمنيوم تعادل 4.35 مرات مقارنة بتلك التي كانت موجودة عند تدشين مؤسستنا، إلا أن إنتاجنا من الألمنيوم تضاعف بنحو 6.8 مرات سنوياً، وفي الواقع، فقد نجحنا في الوصول إلى حاجز الـ15 مليون طن من المعدن المصهور خلال هذا العام.

وتشكل المهارات الإماراتية 16.7% من القوى العاملة في دوبال البالغة 3800 موظف (نهاية يونيو 2013)، وأكثر من 65% من الوظائف الإدارية العليا وهما النسبتان اللتان تعدان أعلى بكثير مقارنة بمتوسط دبي الصناعي البالغ 4%، وهناك سبعة من المكرمين الـ25 خلال العام الجاري، هم مواطنون.

تعد دوبال، التي تأسست بهدف تنويع مصادر الدخل الاقتصادي في دبي، عبر إضافة القيمة إلى موارد الإمارة الغنية بالنفط، خير تطبيق لرؤية المغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، تحت قيادة رئيس مجلس إدارة المؤسسة، سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي ووزير المالية، حيث أضحت المؤسسة المعلم الصناعي الأبرز في الدولة ومن بين أكثر مصاهر الألمنيوم العالمية نجاحاً.

مصدر: albayan.ae

إلى صفحة الفئة

Loading...