جامعة الأزهر تعرب عن أسفها لأحداث المدينة.. وتناشد الطلاب الالتزام بالدراسة

21 نوفمبر, 2013 12:07 م

16 0

أعربت جامعة الأزهر، عن أسفها لما حدث من مظاهرات فى المدينة الجامعية بدأت سلمية وتطورت الى أن توفى الطالب عبدالغنى محمد أحد أبناء الجامعة الذى يدرس بالفرقة السادسة بكلية الطب.

وقالت الجامعة في بيان لها: "تأسف إدارة جامعة الأزهر للأحداث التى وقعت أمس بالمدينة للطلاب بمدينة نصر إثر مظاهرات بدأت سلمية ثم تطورت إلى قطع امتداد مصطفى النحاس؛ مما حدا بالشرطة إلى تفريق المتظاهرين ثم تطورت الأحداث بما أدى – للأسف – أن توفى أحد أبناء الجامعة وهو الطالب عبدالغنى محمد بالفرقة السادسة بكلية طب بنين بالقاهرة وتم نقله بإسعاف المدينة الجامعية".

وأكدت الجامعة خالص تعازيه لأسرة الطالب وزملائه. مشيرًا إلى أن أمر وفاته قيد التحقيق فى النيابة.

وأضاف البيان: "الجامعة إذ تأسف لهذه الأحداث فانها تهيب بأبنائها الطلاب عدم الانسياق وراء الشائعات وتنحية الجامعة عن الخلافات السياسية والالتفاف الى ما جاءوا من أجله وهو طلب العلم".

وناشدت الجامعة "المتظاهرين من الطلاب التزام السلمية وآداب الاختلاف فى الرأي وضبط سلوكهم وتصرفاتهم بمنهج القرآن والسنة الذى تعلموه فى الأزهر جامعاً وجامعة وصيانة حق مئات الآلاف من زملائهم الطلاب الملتزمين فى دراستهم".

ولفتت الجامعة إلى أنها لم ولن تألوا جهدًا في رفع كفاءة الخدمات المقدمة لأبنائها فى الكليات والمدن الجامعية.

مصدر: dostor.org

إلى صفحة الفئة

Loading...