بدء تطوير منطقة عيون موسى السياحية العالمية وعودة الأثار المهربة لأسرائيل فى حرب الأستنزاف

21 نوفمبر, 2013 01:25 م

17 0

طباعة بدء تطوير منطقة عيون موسى السياحية العالمية وعودة الأثار المهربة لأسرائيل فى حرب الأستنزاف 11/21/2013 3:24 PM حسن غنيمة أعلن اللواء العربى السروى محافظ السويس أنه تم الأتفاق مع وزيرى الثقافة و الأثار لتطوي متحف أثار السويس ببورفيق ووضع منظومة للأستفادة من أمكانياته بعد غلقه لفترات طويلة ووضع خطة لأستغلال عيون موسى التاريخية بسيناء لتصبح مزار عالمى للسياحة الدينة و الأستشفاء . جاء ذلك فى اجتماعاً بلجنة هيئة تنشيط السياحة الاقليمية بالسويس لمتابعة اعمال وخطط وتطوير منطقة عيون موسى وسرعة البدء فى طرح الاعمال من تخطيط وانارة وتدعيم المنطقة وعمل دورات مياه وكافتيريا وتمهيد ورصف طريق يصل للعيون بتكلفة تصل الى 700 الف جنيه. وأكد المحافظ بضرورة توجيه خطاب لوزارة السياحة لوضع خطة تطوير وبناء محلات لبيع مشغولات البدوية وعمل خطة لتنظيف العيون بالتنسيق مع وزارة الاثار وتحديد اماكن الاثار و وضع منظومة لأعادة الأثار التى هربت لأسرائيل و تخص متحف السويس الذى كان أمام المجرى الملاحى لقناة السويس بجوار القنصلية السعودية الحالية و دمر فى حرب الأستزاف مع أسرائيل بيد حربى 67 و أكتوبر 73 . واصدر المحافظ قراراً بضرورة الاستعانة بالخبراء فى مجال السياحة بالمحافظة وضمهم لعضوية اللجنة والتنسيق مع محافظة جنوب سيناء بخصوص ضم حمام فرعون للبرنامج السياحى المنتظر للقادمين من مدينة السويس عبر عيون موسى و العمل على تنشيط الدعاية السياحية لهذه المناطق وترويجها داخلياً وخارجياً و كلف المحافظ العربى السروى اللجنة بمتابعة الاعمال والانتهاء منها باسرع وقت ليصبح المزار جاهزاً لاستقبال السياح من كل انحاء العالم . حضر الاجتماع المهندس محمد مرسى السكرتير العام المساعد للمحافظة و المهندس محمد جودة مدير عام الهيئة الاقليمية لتنشيط السياحة وسيد محمد ابراهيم عضو الهيئة ومدير السياحة والشواطئ بالسويس.

بدء تطوير منطقة عيون موسى السياحية العالمية وعودة الأثار المهربة لأسرائيل فى حرب الأستنزاف 11/21/2013 3:24 PM

حسن غنيمة أعلن اللواء العربى السروى محافظ السويس أنه تم الأتفاق مع وزيرى الثقافة و الأثار لتطوي متحف أثار السويس ببورفيق ووضع منظومة للأستفادة من أمكانياته بعد غلقه لفترات طويلة ووضع خطة لأستغلال عيون موسى التاريخية بسيناء لتصبح مزار عالمى للسياحة الدينة و الأستشفاء . جاء ذلك فى اجتماعاً بلجنة هيئة تنشيط السياحة الاقليمية بالسويس لمتابعة اعمال وخطط وتطوير منطقة عيون موسى وسرعة البدء فى طرح الاعمال من تخطيط وانارة وتدعيم المنطقة وعمل دورات مياه وكافتيريا وتمهيد ورصف طريق يصل للعيون بتكلفة تصل الى 700 الف جنيه. وأكد المحافظ بضرورة توجيه خطاب لوزارة السياحة لوضع خطة تطوير وبناء محلات لبيع مشغولات البدوية وعمل خطة لتنظيف العيون بالتنسيق مع وزارة الاثار وتحديد اماكن الاثار و وضع منظومة لأعادة الأثار التى هربت لأسرائيل و تخص متحف السويس الذى كان أمام المجرى الملاحى لقناة السويس بجوار القنصلية السعودية الحالية و دمر فى حرب الأستزاف مع أسرائيل بيد حربى 67 و أكتوبر 73 . واصدر المحافظ قراراً بضرورة الاستعانة بالخبراء فى مجال السياحة بالمحافظة وضمهم لعضوية اللجنة والتنسيق مع محافظة جنوب سيناء بخصوص ضم حمام فرعون للبرنامج السياحى المنتظر للقادمين من مدينة السويس عبر عيون موسى و العمل على تنشيط الدعاية السياحية لهذه المناطق وترويجها داخلياً وخارجياً و كلف المحافظ العربى السروى اللجنة بمتابعة الاعمال والانتهاء منها باسرع وقت ليصبح المزار جاهزاً لاستقبال السياح من كل انحاء العالم . حضر الاجتماع المهندس محمد مرسى السكرتير العام المساعد للمحافظة و المهندس محمد جودة مدير عام الهيئة الاقليمية لتنشيط السياحة وسيد محمد ابراهيم عضو الهيئة ومدير السياحة والشواطئ بالسويس.

مصدر: new.elfagr.org

إلى صفحة الفئة

Loading...