الحياة الجديدة

26 نوفمبر, 2013 05:59 ص

20 0

الحياة الجديدة

نتنياهو عقد اجتماعا طارئا لبحث الأزمة مع الاتحاد الأوروبي

القدس المحتلة - الحياة الجديدة - رفض الاتحاد الأوروبي اقتراحا لحل وسط حول مقاطعة المستوطنات، ما أدى لوصول المفاوضات بين الجانبين الإسرائيلي والاتحاد الأوروبي إلى طريق مسدود، الأمر الذي سيسبب خسارة الأبحاث الإسرائيلية 300 مليون يورو.

وقالت صحيفة "هآرتس" على موقعها الألكتروني امس، إن المفاوضات بين الطرفين جرت من أجل توقيع اتفاق وتعاون علمي "Horizon 2020" الذي ستحصل بموجبه مراكز الأبحاث الإسرائيلية على مبالغ باهظة من الاتحاد الأوروبي، إلا أن الأخير أصدر تعليمات جديدة بعدم الدعم أو التعاون أو إعطاء الجوائز أو القروض للمؤسسات التي تعمل في المستوطنات والقدس الشرقية.

وقال موقع هآرتس إن نتنياهو عقد الليلة الماضية اجتماعا طارئا ثانيا بمشاركة عدد كبير من الوزراء لبحث الأزمة مع الاتحاد الأوروبي حول وقف الدعم الأوروبي لتمويل الأبحاث العملية في إسرائيل ضمن مشروع البحث العلمي الأوروبي هوريزون 2020 في حال لم توقع إسرائيل على اتفاق التعاون العلمي مع أوروبا الذي يشترط عدم تقديم أي دعم لمؤسسات وشركات إسرائيلية فاعلة في المستوطنات الإسرائيلية على أراضي الضفة الغربية.

وقال الموقع إن الوزراء الذين شاركوا في الاجتماع هم : يئير لبيد وزير المالية، ووزيرة العدل تسيبي ليفني، ووزير العلوم يعقوف بيري، ووزير الشؤون الإستراتيجية، يوفال شتاينتس، ونائب وزير الخارجية زئيف إلكين. وفي حال لم توقع إسرائيل على الاتفاق فإنها ستخسر تمويلا يصل لغاية 500 مليون يورو.

وكان نتنياهو عقد اجتماعا في وقت سابق في ديوانه بالكنيست بشأن الأزمة مع الاتحاد الأوروبي، أطلع خلاله نتنياهو وزراء الحكومة على رفض الاتحاد الأوروبي للاقتراحات الإسرائيلية التي حاولت إسرائيل من خلالها إيجاد ثغرة في الاتفاق تمكن من إشراك شركات ومؤسسات بحثية في المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية والقدس المحتلة وهضبة الجولان.

وأوعز نتنياهو، بحسب الموقع العبري، إلى كبار وزارة الاقتصاد إبلاغ مفوضية الاتحاد الأوروبي بأن إسرائيل معنية بالمشاركة في المشروع المذكور لكنها لا تستطيع قبول الشروط الأوروبية.

يشار إلى أنه من المفروض أن توقع إسرائيل على الاتفاق لغاية نهاية الشهر الجاري لتضمن مشاركتها في المشروع والحصول على أموال الدعم المذكورة.

مصدر: alhayat-j.com

إلى صفحة الفئة

Loading...