اجتماع عربي لبحث محاور القمة العربية القادمة

28 نوفمبر, 2013 08:19 م

48 0

اجتماع عربي لبحث محاور القمة العربية القادمة

بحثت اللجنة المعنية بالمتابعة والإعداد للقمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية على مستوى كبار المسؤولين برئاسة محمد بن صالح العقيلي وكيل وزارة المالية المساعد للشؤون المالية الدولية بالمملكة العربية السعودية المشاريع التنموية العربية التى ستدرج على جدول أعمال القمة التى ستعقد فى تونس 2015 وعلى رأسها دعم صمود القدس والأوضاع الصحية للشعب الفلسطيني في قطاع غزة .

وصرح السفير محمد بن ابراهيم التويجري الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشئون اللاقتصادية بالجامعة بأن اللجنة تابعت تنفيذ القرارات الصادرة عن القمة العربية التنموية الأخيرة في الرياض في يناير الماضي خاصة ما يتعلق بالموضوعات الاقتصادية في مقدمتها الاستثمار في الدول العربية ، الاتفاقية العربية المعدلة لاستثمار رؤوس الأموال العربية في الدول العربية ،والاستراتيجية العربية لتطوير استخدامات الطاقة المتجددة ، واستضافة مملكة البحرين لمشروع البورصة العربية ، ومبادرة خادم الحرمين الشريفين لدعم المؤسسات المالية العربية المشتركة والشركات العربية المشتركة ، إلى جانب الموضوعات الاجتماعية وما يتعلق بالاهداف التنموية للالفية “2000-2015وما بعدها” ، والتصدي للأمراض غير المعدية(غير السارية) .

وناقشت اللجنة مقترح البرنامج الزمني للاجتماعات المقبلة لها سواء على مستوى كبار المسؤولين والمستوى الوزاري للتحضير لقمة تونس المقررة في يناير 2015 .

كما ناقشت اللجنة تقرير الدكتور نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية حول متابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية في دورتها الأولى بالكويت يناير 2009 ودورتها الثانية في شرم الشيخ 2011 بشأن الموضوعات الاقتصادية وفي مقدمتها مبادرة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بشأن توفير الموارد المالية اللازمة لدعم وتمويل مشاريع القطاع الخاص الصغيرة والمتوسطة في الوطن العربي، والأزمة المالية العالمية وتداعياتها على الاقتصاديات العربية ،ومشروعات الربط الكهربائي العربي ،ومخطط الربط البري العربي بالسكك الحديدية ،و البرنامج الطاريء للأمن الغذائي العربي ،والاتحاد الجمركي العربي، والأمن المائي العربي، ودور القطاع الخاص في دعم العمل العربي المشترك، ومشروع الربط البحري بين الدول العريبة، والمشاريع التنموية لدعم صمود القدس ومشروع ربط شبكات الانترنت العربية ومبادرة البنك الدولي في العالم العربي وتعزيز جهود تنفيذ الاهداف التنموية للالفية .

الى جانب الموضوعات الاجتماعية الصادرة عن القمم العربية التنموية وفي مقدمتها الأوضاع الصحية للشعب الفلسطيني في قطاع غزة ، والبرنامج المتكامل لدعم التشغيل والحد من البطالة في الدول العريبة ،والبرنامج العربي للحد من الفقر في الدول العربية ،وتنفيذ الأهداف التنموية للألفية إلى جانب تطوير التعليم في الوطن العربي ،وتحسين مستوى الرعاية الصحية ،وتفعيل دور منظمات المجتمع المدني العربية ،والمشاريع العربية لدعم صمود القدس ،والأهداف التنموية للألفية (2000- 2015) ومابعدها .

مصدر: onaeg.com

إلى صفحة الفئة

Loading...