استقبل آخر الأخبار دقيقيه بدقيقة عن أهم القضايا الساخنة مع NewsHub. حمّل الآن.

قطر تنفي والسعودية تؤكد "وجود أدلة" على دعم الدوحة للإرهاب

21 سبتمبر, 2017 09:25 ص
101 0
قطر تنفي والسعودية تؤكد "وجود أدلة" على دعم الدوحة للإرهاب

غداة تجديد قطر نفي أي علاقة لها بالإرهاب، مع التأكيد على عدم وجود "أي أدلة للاتهامات" الموجهة لها، جددت السعودية من جانبها الاتهامات لقطر متحدثة عن وجود "أدلة ووثائق تدين الدوحة".

صرح وزير الخارجية السعودي عادل الجبير اليوم الخميس (21 سبتمبر/أيلول) بأن حل الأزمة القطرية سيكون خليجيا، وأكد أن هناك أدلة ووثائق تدين الدوحة.

وفي تصريح لقناة العربية طالب الوزير السعودي قطر بـ"وقف دعمها للإرهاب والتطرف، ووقف خطاب الكراهية والتحريض والتدخل في شؤون الدول". وشدد على أنه: "يجب على قطر الالتزام بمبدأ مكافحة الإرهاب".

وقال إن "قطر تدخلت في مصر والسعودية والإمارات والبحرين والكويت ... وتدخلت لإشعال الفتنة بين السلطة الفلسطينية وحماس ... وهذه أمور معروفة". وأضاف :"هناك أفراد مطلوبون لدعمهم الإرهاب ويعيشون معززين مكرمين في قطر".

وجاء تصريح الوزير السعودي غداة تأكيد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أنه "لا توجد أي أدلة للاتهامات التي تم توجيهها إلى قطر". وقال الأمير القطري إن الدول المقاطعة "خططت لإخضاع قطر لوصاية شاملة"، مشيرا إلى أن بلاده "عانت من حملة تحريض إعلامية شاملة". وأضاف "أن الدول التي فرضت الحصار على دولة قطر تتدخل في الشؤون الداخلية للعديد من البلدان وتتهم كل من يعارضها في الداخل والخارج بالإرهاب. وهي بهذا تلحق ضررا بالحرب على الإرهاب". وتابع قائلا "لقد رفضنا الانصياع للإملاءات بالضغط والحصار".

تضم شبكة الجزيرة الإعلامية: قناة الجزيرة، قناة الجزيرة الوثائقية، الجزيرة الإنجليزية، الجزيرة مباشر، الجزيرة بلقان، الجزيرة التركية، الجزيرة للأطفال، الجزيرة أميركا، موقع الجزيرة نت، مركز الجزيرة للدراسات، معهد الجزيرة للإعلام، شبكة قنوات "بي إن" الرياضية، مدونات الجزيرة.

كما طالبت الدول الأربع بإغلاق كل وسائل الإعلام "الممولة"، بشكل مباشر أو غير مباشر، من قطر، بما فيها عربي21، والعربي الجديد، ورصد، وMiddle East Eye.

تضمنت الشروط أيضاً قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران وإغلاق قطر تمثيلها الدبلوماسي في طهران وطرد عناصر الحرس الثوري الإيراني من قطر وقطع أي تعاون عسكري مع إيران، والامتناع عن ممارسة أي نشاط تجاري يتعارض مع العقوبات الأميركية على طهران.

إغلاق القاعدة العسكرية التركية في قطر وإيقاف أي تعاون عسكري مع أنقرة داخل قطر. ووصلت خمس مركبات مدرعة بالإضافة إلى 23 عسكرياً إلى الدوحة الخميس (22 حزيران/يونيو 2017) في تحرك قالت القوات المسلحة التركية إنه يأتي ضمن تدريبات عسكرية واتفاق تعاون. وذكرت صحيفة "حريت" التركية أن هناك نحو 88 جندياً تركياً بالفعل في قطر.

وقد ورد في قائمة المطالب والشروط قطع العلاقات مع جماعة الإخوان المسلمين وتنظيم "الدولة الإسلامية" وتنظيم القاعدة وحزب الله اللبناني وجبهة "فتح الشام"، فرع القاعدة السابق في سوريا.

مصدر: dw.com

حصة في الشبكات الاجتماعية:

تعليقات - 0